اخبار اسلاميات الصحة التعليم الرباضة الاسرة والمجتمع الترفيه تطوير المنتديات اكواد html اكواد css تقنيات متقدمة لاصحاب المواقع.
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  قالوا عناقالوا عنا  التسجيلالتسجيل  
أحرص على أن تكون مواضيعك من أجل الفائده أيا كانت ولا تكون من أجل زيادة عدد المشاركات فليس المهم أن تشارك بألف موضوع,,!! بل الأهم أن تكتب موضوع يستفيد منه ألف عضو,, اجعل من أخطاء مشاركات اليوم !! بنك الفائدة لمشاركاتك غداً وإجعل حكمتك الكلمة الطيبة ..صدقة
اللهم صلى على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم اللهم تمم علينا العيد بسعادة وفرحة وبهجة اللهم امين
أحرص على اختيار أفضل التعابير وأحسن الألفاظ وأثمن الجمل

شاطر | 
 

 علي جمعة : الاسلام لم يطلب من الناس التخلي عن هويتهم ليصيروا عربا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
المدير
المدير


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1779

بطاقة الشخصية
اخر المواضيع:

اخر المواضيع لشمس المستقبل

↑ Grab this Headline Animator


مُساهمةموضوع: علي جمعة : الاسلام لم يطلب من الناس التخلي عن هويتهم ليصيروا عربا   الإثنين نوفمبر 22, 2010 6:47 pm

أناب الدكتور علي جمعه مفتي الجمهورية مستشاره الدكتور إبراهيم نجم لحضور مؤتمر "الأديان والحداثة في عالم متغير" والذي تنظمه جامعة نوتردام والأكاديمية الأمريكية للأديان في الفترة من 18 إلي 22 نوفمبر.
وألقي الدكتور نجم الكلمة الرئيسية نيابة عن المفتي والتي ركز خلالها علي عدد من النقاط المهمة في توضيح قدرة الإسلام ومرونته الذاتية علي التكيف مع التحديات المعاصرة، وسعيه لمد الناس بنهج حياتي عملي مع المحافظة علي مبادئه الأساسية التي تمثل الثوابت التي لا يمكن تجاوزها أو الإخلال بها .
مؤكداً في كلمته أن الإسلام لم يكن أبداً ديناً جامداً، يعترف بالنظام الوحدوي المفتقر إلي المرونة؛ إنما هو دين متجدد ، يسع الناس جمعيا في كل وقت وعصر ، والعيش وفق أحكام الإسلام لا يلزم منه عودة إلي العصور الوسطي، ولا يعني التخلي عن هويتنا، فلم يأمر الإسلا أتباعه بالتنكر لثقافاتهم ليصيروا معرباً، وهذا يفسر هذا الزخم الذي نراه اليوم من إنجازات ثقافية وفنية وعلمية وحضارية من طنجة إلي جاكرتا التي يصح أن نضفي عليها الصفة الإسلامية والتي نفخر بها نحن المسلمين .
أوضح الدكتور نجم في كلمته أن العالم قد شهد تطورات هائلة في الأعوام الأخيرة، تمثلت في ظهور تقنيات وأيديولوجيات حديثة؛ وتطورت تكنولوجيا المعلومات لتتيح لنا معرفة ما يقع في كل جزء من أجزاء العالم تقريبا لحظة وقوعها، مما أحدث تغييرات هائلة في كل جوانب حياتنا تقريبا، حتي الطريقة التي ننظر بها إلي أنفسنا والآخرين، وهذا هو التحدي العظيم الذي ينتظر فقهاء المسلمين ومفتيهم، للبقاء في هذا العالم الحديث مشاركين وشركاء يواجهون المستجدات بحكمة وتوازن مع التمسك بالموروث الديني.
وأشار إلي أن هناك كثير من الغربيين ربطوا بين "الفتوي" وتصريحات سلبية التأثير لبعض القادة السياسيين رغم أن الفتوي أحد أهم الأدوات في محاولة فهم العلاقة التي بين الإسلام والعالم الحديث ، فالمفتون - وهم في سعيهم لتقديم إرشاد ديني ذي مرجعية - لا يعتمدون التراث الفقهي فحسب، وإنما يدركون الواقع المعيش حتي لا يمدون الناس بأحكام مبتوتة الصلة بالواقع ، فالفتاوي والمفتون جسر يربط بين التراث الفكري والفقهي والواقع المعاصر، وهم بمثابة حلقة الوصل بين المطلق والنسبي ، والنظري والعملي، ولهذا السبب تتطلب عملية إصدار الفتوي ما هو أكثر من مجرد المعرفة بالفقه الإسلامي، بل ينبغي عليهم أن تكون لهم دراية واسعة بالعالم الذي يعيشون فيه ومعرفة بالمشكلات التي تواجهها مجتمعاتهم .
اختتم د نجم كلمته بدعوة القيادات الدينية في العالم بالعمل سوياً علي نشر ثقافة السلام والتعاون ومدارسة التحديات الهائلة التي تواجه الإنسانية والسعي لإيجاد الحلول المناسبة لها بدلاً من زرع العداوة بين شعوبها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علي جمعة : الاسلام لم يطلب من الناس التخلي عن هويتهم ليصيروا عربا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شمس المستقبل :: المنتدى الاسلامى :: اسلاميات-
انتقل الى:  
ThE Footer